الجمعة، 21 مارس، 2014

رحلة العمر

وعدت منذ بضعة ايام اننى سأعود الى احضان مدونتى وها انا ذا اعود لأقص عليكم باقى رحلتى الغفويه الى بلاد جميله بعد ان خرجت 
من تخاريفى الشخصيه الى رحلة جميلة  وسأترككم مع الاحداث 




اخذنى الاوتوبيس فى دروب المدينة الساحرة حتى خرجنا الى طريق متسع يشبة الصحراوى عندنا فى مصر مع كامل الاعتذار للصحراوى فأين هذا الطريق من جمال ونظافة الصحراوى واين هو من مطبات الصحراوى ولا داعى ان اقارن بينه وبين الصحراوى الممتلئ بحلويات البشبيشى وواحة عمر بعيدا عن الرست ماستر , على اى حال دعوكم من المقارنه فيكفينا ان اخبركم ان الطريق الذى قطعت فيه مسافة 150 كم يضم فى الجانب الواحد 5 حارات " 5 حارات يا مؤمن " هذا بخلاف الطريق البطئ و لا يخلو من كاميرات المراقبة بطول الطريق وناهيك عن عدم تعدى الاوتوبيس الذى كنت استقله لسرعة 100 كم طوال الرحلة , حتى وصلنا الى منطقة حرة تضم اغلب مصانع وشركات الماركات العالمية والمحلية وهالنى ان اجد فيها اكبر المصانع المصرية وعلمت انها تعد ثالث اكبر منطقة حرة فى العالم وواحدة من اشهر نقاط التجارة العالمية فتذكرت على الفور بورسعيد كمنطقة حرة وما تعانيه منذ زمن .
ومضت بنا الحافلة حتى دخلنا المدينة التى تبهرك ما ان تقع عيناك عليها لكثرة ابراجها ومبانيها الشاهقة الارتفاع بأشكالها المعمارية المتألقة وأضوائها المبهرة وتوقفت الحافلة وقمت بالنزول أتأمل المكان من حولى ونظرت فإذ بمحطة مترو ولكنها تشير الى الخامسة مساء وسيكون المترو مزدحما فى هذا التوقيت وتذكرت على الفور اننى لست فى القاهرة, اذن دعنى اجرب وتحركت الى المحطة وتوجهت الى شباك التذاكر طالبا تذكرة من البائعة : a ticket please 
وجائنى الرد : for how much ?
                      : isn't a one ticket for all stations
                  : no it is an electronic card used for the metro and the bus  
                  :  ok then give me a one for 30  
وعلمت الان اننى فى مدينة تفوق التى كنت فيها بمراحل فالمترو والأوتوبيس  فيها يعملان بكارت الكترونى ويخصم على الكارت قيمة الاجرة بناء على عدد المحطات التى قمت بركوبها وأزيدكم ان المترو يعمل بدون سائق الكترونيا اما محطات المترو فلا ترى فيها القضبان فمن امامك ابواب زجاجية تفتح عند وصول المترو مع ابواب عربات المترو فى نفس التوقيت , حينها ابتسمت ثم حزنت وابتسمت لا ننى تذكرت محطة مترو سراى القبه المفتوحه ابوابها على البحرى والقبلى كمان  وتجد شباب وبنات ثانوى قد حولوها الى جزيرة العشاق ومنهم من يتكاسل فى الصعود الى سلم المشاه فيعبر القضبان مباشرة وحزنت لكثرة ما سمعت من حوادث المترو فى بلادنا فكم نحن رخصا فيك يا بلادى .
وتنبهت وانا استقل المترو على صوت النداء الداخلى للمحطة القادمة وتوجهت حتى خرجت من المترو الى موقف اتوبيسات داخلية وعندما صعدت اليه تذكرت الكارت الالكترونى فالاوتوبيس يعمل به ايضا وحينما وددت النزول قمت بالضغط على ذر فى الاوتوبيس حتى يتم فتح الباب الذى اقف امامة كما ان الاوتوبيس مقسم لأماكن للسيدات واخرى للرجال  
ودلفت الى المدينة الساحرة امشى حتى ولجت من بوابة ضخمة لمبنى اضخم ,
بدا فى بادئ الامر اننى اسير فيه بين بلدان عده فها انا فى تونس بقلاعها الجميله وفنها الراقى ثم بوابة تشير الى محبوبتى ومعشوقتى بلدى الحبيبة مصر فتخيلت ان الحلم قد انتهى واننى اخيرا سأعود الى بلادى فتوجهت مسرعا ولكنى وجدت قاهرة اخرى غير التى اعيش فيها, قاهرة فاطمية الرونق يجلس فيها علماء يحاولون قياس الزمن بالساعة الشمسية ووجدت منحوتات ورسومات لمصر الفرعونية وتجد بين كل هذا وذاك محلات للملابس والعطور فأحسست كأننى ابن بطوطة فى رحلته وتوجهت الى رواق اخر لبلاد فارس بتصميمهم المعمارى الخلاب ثم الى الهند وما فيها من افيال واخذت استريح قليلا فقد ارهقتنى رحلة الحضارة من بلد الى اخرى فقررت ان اعود الى حلمى مرة اخرى واخرج من هذا المبنى المهول الى المدينة الساحرة وبدأت رحلتى مرة اخرى عبر المترو وكنت قد عقدت النيه على ان اذهب لزيارة احد هذه الابراج الشاهقه بل هو اعلى برج فيها بل وفى العالم اجمع ونزلت الى محطة المترو الخاصة بالبرج وقد هالنى ما رأيت فكل من حولى اجانب ولا اجد عرب او مصريين حتى شككت للحظات اانى فى بلد عربى فكيف يكون كل هذا التقدم والرقى بالاضافة الى ان كل الجنسيات اجنبية وخرجت من محطة المترو التى تبعد عن البرج قليلا وكما توقعت ففى المسافة الفاصلة بين كليهما يوجد سير متحرك لمن لا يودون المشى او لكبار السن ومن لديه مشكلة مع المشى وحتى وصلت لمدخل البرج الذى يضم مول اكبر من صاحبنا الاخر ابن بطوطه بل يعد اكبر مول فى العالم فالذى يعتمد فيه على ذاكرته فلابد انه سيكون مفقود فلكى تحدد الاتجاهات لابد لك ان تقف فى كل مرة عند اجهزة  حاسب مثبته فى كافة الارجاء لتعرف منها النقطة التى انت فيها والاخرى التى تود الذهاب اليها , اما اذا كنت تود التسوق فلا انصحك بهذا , ليس لارتفاع الاسعار ولكن لانك ستصاب بالحيرة فالمول يضم حوالى  1200 محل متنوع ما بين ملابس وعطور والكترونيات وازياء والعاب بعيدا عن مناطق المطاعم والسينيمات والبنوك , حينها قررت ان اترك كل هذا ووليت وجهى شطر الاكواريم . وتسئلون وما هى الاكواريم ؟ ببساطة الاكواريم هى اشبة بحديقة حيوان مائية كبيرة  تضم العديد من انواع الاسماك المختلفه وتشعر وانت امامها بأنك قد غصت فى قاع البحر الاحمر فى بلادى بين الشعب المرجانيه واسماك سبحان من ابدعها .

يتبع  

هناك تعليق واحد:

كلمات من نور تخرج من احباب كالزهور