الجمعة، 22 فبراير، 2013

الاقصر




تحت ضوء أشعة الشمس الدافئة والناس فى أرجاء العالم يعانون الشتاء القارص جلست اكتب عن مكان تطأه قدماي لأول مرة . جزء غالى من محبوبتى مصر حلمت طوال حياتى بأن ازوره وها انا قد فعلتها اخيرا 


 اتدرون عن اى جزء أتحدث , احدثكم من هنا من مدينة الحضارة وعبق التاريخ من شاهد على 7000 عام مرت من عمر الإنسانية أحدثكم من الاقصر " طيبه كما يسميها الفراعنة ""
ابتعدت عنكم كثيرا خلال الفترة الماضية ولكن ارجوكم ان تلتمسوا لي الأعذار فعندما تكون وسط هذا الجو الساحر والدفء الذى يخرج بك من ارجاء الزمان والمكان وقتها ستنسى نفسك وما حولك وتهيم على وجهك بين معابد ومسلات ومقابر ومدن من الماضى .
كنت اود ألا اكتب هنا اى كلمة واترك الصور فقط تقول ما يعجز لسانى عن التعبير به ولكن وجدت ان اتمسح بحسن المكان واكتب بعض الكلمات البسيطه فى وصف هذا السحر فائق التبيان  
تقع الاقصر لمن لا يعرفها فى جنوب مصر على بعد حوالى 700كم من القاهرة وتأخذ الرحله اليها ساعة زمن بالطائرة من القاهرة والاقصر ما هى الا مدينه قائمة على انقاض مدينة فرعونية قديمة فلا يخلو اى ركن من اركانها من معبد او تمثال.
أخذتني قدماي بمجرد النزول الى الاقصر الى المشى على كورنيشها الساحر

 فوجدت نفسى امام معبد الأقصر وأحسست للحظات انى احلم فها انا لأول مرة أشاهد الأعمدة الفرعونية بفنها الراقي وإبداعها العالي وتصميمها الفريد ومسلة المعبد بجوار تماثيل رمسيس الثانى قابعة كحارس امامه . 



وعندما تنزل الى بهو المعبد تجد طريق الكباش الذى يربط بين معبدي الاقصر والكرنك .

وقررت فى نفسي الا اخرج من الاقصر قبل ان أكون قد شاهدتها شرقا وغربا , فعبرت الى البر الغربى من النيل  وما ان ولجت قدماى المكان حتى شاهدت تمثالان شاهقان يسمى تمثالا ممنون

 وتحركت حتى وصلت وادى الملوك والملكات الذى ما ان دخلت اليه حتى وقفت مذهولا من هذا الجبروت الفرعوني لكل مقبرة على حده فهنا توت عنخ امون وهنا رمسيس التاسع وهذا أمنمحات وغيرهم وغيرهم  ... كيف فعل هؤلاء ذلك كيف استطاعوا ان ينحتوا قبورهم فى قلب هذا الجبل الصوان ويرسموا بداخله كل هذه النقوش والكلمات بل وكيف تفننوا فى إخفاء الطرق الى قبورهم .. انه لابداع تعجز عن وصفه الكلمات " وعذرا لأن التصوير ممنوع بداخل المقابر فكانت هذه صورة عامة لمنظر الدخول الى مقابر الملوك والملكات "


وخرجت من الوادى الى حتشبسوت وكيف لى ان أتكلم عن حتشبسوت " هذا المعبد الغير طبيعى بمدرجاته وتماثيله "

والجبال الراسخة من حوله تقف شاهدة على ازمنة وعصور من عمر البشرية وسألت نفسى كيف استطاعوا ان ينحتوا كل هذا بداخل الصخور و بكل هذا الإبداع ؟  " سبحان الله " .

وخرجت من حتشبسوت متوجها الى معبد مدينة هابو الذى أحببت ان اكتب عنه فضاعت الكلمات وقالت اعذرنى صديقي واجعل الصورة تتحدث افضل منى




أحس الآن انى قد اطلت عليكم بكل هذا الكلام وسأترككم  على وعد بلقاء اخر فى الكرنك اكمل فيه وصفى لجزء من سحر الاقصر بلد الشمس الدافئه والحب والحنان  

video
الاقصر بلدنا 

* ملحوظة : كل الصور السابقة بعدستى الخاصة .

تحياتى 
محمد جمال 

هناك 8 تعليقات:

  1. تحية طيبة
    رحلة ممتعة، وشيقة بين اثر الماضي الغابر، وبصمة الفراعنة القوية التي تشهد على حضارة تاريخية قوية.
    لأني من عشاق الأثر والمعالم والتاريخ فأنا دائما اتوق لزيارة الأقصر فهناك تصير بين أحضان التاريخ.

    شكرا لك على هذه الجولة الجميلة، وسأنتظر المزيد.
    مع التحية

    ردحذف

  2. ماشاء الله حلوة أوى
    حمد لله على السلامة
    المرة الجاية ابقى خد أم سحلول معاك تغير جو أحسن ما هى مكتئبة كده ووجعتلى دماغى بعياطها

    ردحذف
  3. ثقافة الهزيمة .. حدث فى اليابان

    بالرغم من كوارث المفاعلات النووية و أشهرها تشرنوبيل “أوكرانيا”عام 1986 و فوكوشيما “اليابان” عام 2011 مازال هناك فى مصر و البلاد العربية من المسئولين من يصر على أستغفال و أستحمار الشعوب العربية ، و يتحدث عن أنشاء مفاعلات نووية لتوليد الكهرباء!!!

    فى 22 فبراير 2012 أذعت القناة الأولى بالتليفزيون النمساوى ORF 1 خبر مصور عن أخر أخباركارثة المفاعل النووى فى فوكوشيما باليابان ” قاع البحر أمام فوكوشيما سيتم تغطيته بالخرسانة” أخيرا بعد مرور حوالى عام على كارثة المفاعل النووى فى فوكوشيما يبدو أن الوضع أصبح تحت السيطرة، المفاعلات المتضررة بدأت تبرد ببطء و بدأت الأعمال الضرورية لأزالة المخلفات، و لكن الأمر مختلف تماما بالمنطقة المحيطة للمفاعل حيث ما زالت المواد المشعة تلوث البيئة،

    و يقول Takeshi Takahashi مدير المفاعل النووى فى فوكوشيما، للصحافيين نأسف لما حدث الموقف غريب و معقد، فى أماكن كثيرة مواد ملوثة بالأشعاعات النووية و سيظل هذا لفترة طويلة لأن أمكان تخزين النفايات اليابانية ترفض تخزينها. وأثار الكارثة النووية لا تزال فى البحر، من فترة قصيرة وجد الباحثون على قاع البحر أمام ساحل فوكوشيما تلوث كبير من مواد مشعة ، و بتكلفة قدرها 10 مليار إيرو ستقوم الشركة المشغلة للمفاعل النووى و بمساعدة خراطيم سيتم ضخ خرسانة خاصة لتغطية مساحة 73 ألف متر مربع من قاع البحر بصورة دائمة ، بطبقة سمكها 60 سم من الخرسانة ، و هذا لن يؤدى إلى أختفاء الوحل و الطين الملوث بالأشعاع فى قاع البحر و لكنه سيكسبوا وقت لحل المشاكل العاجلة. وهناك تقديرات بأصابة حوالى 100 ألف طفل بأمراض سرطانية نتيجة كارثة فوكوشيما”..

    و نشرت مجلة بروفيل Profil النمساوية فى 12 نوفمبر 2012 “عودة الشركة الكارثة” ستبلغ تكاليف تعويضات ضحايا الكارثة النووية فى فوكوشيما، وأعمال إزالة المخزيـــنة لفات 100 مليار إيرو، وهو ما لا تستطيع الشركة المشغلة للمفاعل النووى (Tepco ) دفعه، و طلبت مساعدة من الحكومة اليابانية…

    .باقى المقال بالرابط التالى www.ouregypt.us

    ردحذف
    الردود
    1. كان موضوعا مفيدا واتمنى ان تعرفنا بنفسك
      تحياتى

      حذف
  4. صباح الغاردينيا أستاذ محمد
    يالله عدت بي لذكرياتي في مصر
    لو تعلم كم أتوق لزيارتها من جديد
    حفظ الله مصر وشعبها "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  5. موضوع أكتر من رائع وصور تحفة.. وعلى فكرة من أكتر البلاد اللي نفسي أزروها.. ويابختك بقى ومش عايز أحقد عليك D:

    صورك ووصفك خلاني مشتاق أكتر إني أزورها

    بالتوفيق دايما

    ردحذف
  6. اخى العزيز ابو حسام الدين
    ميروووو
    ريماس
    ضياء

    اشكركم جميعا على تواجدكم هنا
    اتمنى جميعا ان تزوروا الاقصر فهى رائعه

    تحياتى

    ردحذف

كلمات من نور تخرج من احباب كالزهور